التداول في القنوات السعرية

التداول في القنوات السعرية:

أي زوج يتحرك داخل خطين متوازين فإنه يعتبر داخل ما يمكن تسميته بالقنوات السعرية.

وبهذا فإنه من الحصول على قناة سعرية هابطة وذلك من خلال رسم خطين اتجاه متوازين يكون أحدهما قد تم رسمه ما بين قمتين (وتكون القمة الثانية أقل من القمة الأولى). ومن ثم يتم أخذ خط مواز له يتم رسمه ليصل ما بين القيعان أو بالتحديد على القاع الذي يتوسط القمتان اللتان تم رسم الخط الأول عليهما.

أما بالنسبة للقناة السعرية الصاعدة فإنه يتم الحصول عليها من خلال رسم خط اتجاه صاعد يصل ما بين قاعين (يكون القاع الثاني فيهما أعلى من القاع الأول). ومن ثم يتم رسم خط مواز للخط الأول يلمس القمة التي تتوسط القاعان وبالتالي يتم الحصول على قناة سعرية صاعدة.

وفي الحقيقة فإنه هناك طريقتين للتداول بناءا على القنوات السعرية: ولعل الطريقة الأولى هي اختراق القناة السعرية. ففي القناة السعرية الهابطة فإن الأسعار قد تتخطى الخط العلوي للقناة السعرية وتقوم بالإغلاق فوقه (أما في حالة القناة السعرية الصاعدة فإن الأسعار من الممكن أن تتخطى الخط السفلي للقناة السعرية وتغلق أسفله. وفي تلك الحالة فإنه من الممكن بالنسبة للمتعاملين المغامرين الانتظار حتى يتم رسم شمعة يابانية أخرى تؤكد الاختراق وحينها يتم فتح مركز مالي في اتجاه الاختراق.

أما بالنسبة للمتعاملين الحذرين فإنهم من الممكن الانتظار حتى تتكون موجة تصحيح (بمعنى إعادة اختبار حدود القناة المكسورة ومن ثم يتم فتح المركز المالي عند عودة الأسعار للاتجاه الطبيعي الخاص بها. وحينها يتم فتح المركز المالي تلافيا لأي احتمال للكسر الكاذب.

أما بالنسبة لجني الأرباح والمستهدف فإنه يتم تحديده من خلال الارتفاع الخاص بالقناة السعرية مع تحديد نقاط وقف خسارة داخل القناة السعرية نفسها.

أما الطريقة الثانية للتداول باستخدام القنوات السعرية هو التداول داخل القناة السعرية نفسها. فمن الممكن أن ينتظر المتداول نقطة ثالثة تلامس إحدى خطي القناة السعرية (بالنسبة للقناة السعرية الهابطة فإن النقطة الثالثة ستكون عبارة عن قاع أقل). ومن ثم يتم الدخول في صفقة متوافقة مع الاتجاهات الخاصة بالقناة السعرية (بيع في حالة القناة السعرية الهابطة وشراء في حالة القناة السعرية الصاعدة).

وفي تلك الحالة فإن المستهدف الخاص بجني الأرباح يتم الحصول عليه من خلال الوصول إلى الحد الأخر للقناة السعرية. الخط السفلي في حالة البيع أو الخط العلوي في حالة الشراء وتكون نقطة وقف الخسارة خارج القناة السعرية.

 


 الكشف عن المخاطر

التداول وتنفيذ المعاملات في العملات، والسلع الأساسية، وCFDوغيرهامن المنتجات المالية مع أو بدون استخدام الرافعة المالية العالية ،والمضاربة عالية المخاطر، ربما تتسبب في اكتساب أو خسارة كبيرة تتناسب معحجم الضمانات ، ويصل إلى مجموع خسارة مبلغ الضمان في فترة قصيرة جدا. تذبذبالأسعار وأسعار الفائدة في أسواق العملات والسلع وعقود الفروقات،والمشتقات المالية الأخرى غالبا ما تكون متقلبة وليس هناك تنبؤ دقيق وفقالحجم التغيير ، واتجاهه والإطار الزمني .يجب أن تدرس بعناية وجدية ما إذاكان هذا النوع من النشاط المالي يناسب احتياجاتك، والموارد المالية الخاصةبك والظروف الشخصية.

أنت تقر ونفهم تماما أنه قد يكون هناك مزيد من المخاطر وغيرها ، التي ليست مفصلة أو الواردة أعلاه